الرئيسية / منوعات / اشـ ـياء لا يجـ ـوز للمـ ـرأه انـ ـ تفعـ ـلها ابـ ـداً حتـ ـى امـ ـام زوجـ ـها

اشـ ـياء لا يجـ ـوز للمـ ـرأه انـ ـ تفعـ ـلها ابـ ـداً حتـ ـى امـ ـام زوجـ ـها

من واقع الحياة ومن نصائح الأكبر سنا ومن العديد من التجارب والمواقف والقصص التي تروى حول معاناة امرأة من هروب زوجها الى حضن امرأة أخرى سواء بطرق شرعية “زوجة ثانية” او غير شرعية “الزنا”، كان العجيب في الموضوع ان المرأة في قرارة نفسها تعرف سر هروب زوجها الى حضن أخرى لا تختلف عنها في شي فهي امرأة مثلها إلا أن تلك المرأة نجحت في معرفة ما يعجب الرجل في المرأة فغنت وعزفت على هذا الأساس.
والمرأة الأخرى في حياة أي رجل قد تكون زوجة ثانية، عشيقة، حبيبة، صديقة.
لهذا كثيرا ما نسمع نصيحة توجه لأي امرأة أو فتاة مقبلة على الزواج وهي “كوني له زوجة وعشيقة وحبيبته وصديقته!” وأن على الزوجة معاملة زوجها كالطفل الكبير
لذا على المرأة أن تتحدى جميع نساء العالم وتثبت لزوجها انه نجح في الاختيار، لذا كوني امرأة، أنثى، حواء، النصف الآخر، الجنس الناعم، لا تنسي جسدك فهو ما يميز امرأة عن أخرى، ولو إننا جميعا من جنس واحد، لكن هناك امرأة أهملت نفسها وملابسها وزينتها وجسدها ونست أن سلاح المرأة الذي يرعب الرجل ويرهبه هو جسدها القادر على إثارة أعمق وأشد المشاعر في الرجل.
لذا على المرأة أن تهتم بنفسها جيداً من الداخل والخارج وأن تهتم لزوجها وتكون ملاذه الأول والأخير.
وايضا اللحظات الحمي-مة بين الزوجين من أهم أركان العلاقة الزوجيَّة السويَّة، لذلك يجب على الزوجين الاهتمام بكل ما يخصها والحرص على إرضاء الطرف الثاني، وهنا نخصُّ ونخاطب فقط أحد الطرفين وهي الزوجة، التي قد لا تضع في اعتبارها بعض الأمور المهمَّة قبل وأثناء العلاقة، فهناك أفعال قد تقوم بها من دون قصد تزعج الزوج فتضع كثيراً من الحواجز بينها

اليكي خطوات تهمك جدا في حياتك الزوجيه
1- لا تخطئي في ذكر اسمه ولا تقولي شكراً:
أنت لا تستأجرين زوجك من أجل قضاء ليلة، لكن هذا يحدث بشكل طبيعي وتراضٍ بينكما، إذا كنت ترغبين بالثناء عليه فاختاري طرقاً أخرى لمدحه.

2- امتنعي عن إعطاء الأوامر:
أنت لست في حصة لتعليم كيفية ممارسة العلاقة الحميمة إذا كنت لا تحبين شيئاً يفعله زوجك فأخبريه بمهارة ولا تأمريه.

3- لا تضعي عطرك بصورة مستفزة:
العطور تزيد بالتأكيد من إثارة المرأة في عين زوجها، لكنَّه لا يريدها أن تنقع جسمها في العطر حتى يشعر بالاختناق والتحسس من كثرته. فقط ضعي القليل على مناطق النبض «اليدين وخلف الأذنين»، ومنطقة الصدر وأيضاً ضعي القليل من العطر المخصص للشعر.

4- لا تتعجلي:
لا تتعجلي لإنهاء العلاقة الزوجيَّة لأي سبب من الأسباب؛ لأنَّ العلاقة الحميمة لا تتفق مع العجلة مطلقاً.

5- لا تكثري من التصنع:
أحياناً قد تحتاجين إلى التصنع بعض الشيء، لكن يجب عليك أن تفعلي ذلك بمهارة؛ لأنَّه إذا اكتشف ذلك ستحدث كارثة غير محتملة عواقبها.

6-لا تتعاملي مع العلاقة الحميمة كالأفلام الإباحيَّة:
هناك فرق بين العلاقة الزوجيَّة والأفلام الإباحيَّة، فلا تضغطي على جسمك لتحاولي أن تقومي بنفس الحركات الجسديَّة بنفس المرونة، فالأفلام الإباحيَّة سطحيَّة، لكن العلاقة الزوجيَّة بين الرجل والمرأة علاقة خاصة وحميمة جداً.

7- لا تفري هاربة لدى الانتهاء من العلاقة الحميـ ـمة:
أثبتت الدِّراسات العلميَّة أنَّ العناق بعد الانتهاء من العلاقة الحميمة مفيد للغاية لكلا الطرفين.

8- الموانع والحجج:
من أكثر التصرفات التي تجعل الزوج ينفر من زوجته، عند طلبه من الزوجة إقامة العلاقة ويجدها دائمة الرفض وتختلق الموانع لتأجيل هذا الأمر من دون مبرر مقنع إذا كان لديك مانع هذه المرة فمن غير المنطقي أن يتكرَّر الرفض كل مرَّة. احرصي على إرضائه في إقامة العلاقة وكوني مستعدة دائماً.

9- تقديم سبل المساعدة:
على الزوجة أن تقدِّم سُبل المساعدة للزوج مثل ارتداء الملابس التي يحبها وتجذبه، وأن توصلي له مدى سعادتك به أثناء وبعد العلاقة، وامدحيه في علاقتكما الحميمة فهذا يعطيه دفعة معنويَّة ويجعله سعيداً.

10- لا لكثرة الانتقادات:
إذا كان لديكِ أي انتقاد لزوجك في إقامة العلاقة الحميمة فلا بد أن تلمحي له بذكاء وفي وقت آخر ولا تبلغيه بكل انتقاداتك في وقت واحد فطبيعة الرجل الشرقي حساسة تجاه تلك الموضوعات ولا يصح أن تُقال له بشكل مباشر.

إذا وضعت في اعتبارك هذه التصرفات الخاطئة فستساعدك كثيراً على إقامة علاقة حميمة أفضل.

تعليق واحد

  1. كلام جميل جدا شكرا**

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *